header

بعث فضيلة الشيخ عبد الحميد، رئيس جامعة دار العلوم وخطيب أهل السنة في مدينة زاهدان، برسالة تعزية بوفاة العلامة المفسر، الشيخ محمد علي الصابوني رحمه الله.
وفيما يلي نص رسالة فضيلة الشيخ:

إنّا لله وإنّا إليه راجعون

لقد تفاجأنا بنبأ رحيل العلامة المفسر الشيخ محمد علي الصابوني، من كبار علماء الشام، وصاحب التصانيف الكثيرة، والجهود الدعوية والإصلاحية الكبيرة، وإن جهوده ومساعيه في سبيل خدمة الدين ونصرة قضايا المسلمين مما لا تخفى على أحد، فرحمه الله رحمة واسعة.
وبرحيله فقدت الأمة الإسلامية علما من أعلامها ونجما مضيئا في دياجير الظلمات التي يواجهها العالم الإسلامي.
ونحن إذ نتقدّم بتعازينا ومواساتنا القلبية إلى ذويه وتلاميذه ومحبيه في أنحاء العالم الإسلامي، نسأل الله تعالى المولى الكريم للفقيد المغفرة وعلو الدرجات، ولذويه ومحبيه الصبر والسلوان.
اللهم اغفر له وارحمه وأكرم نزله وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله. آمين

(الشيخ) عبد الحميد إسماعيل زهي
رئيس جامعة دار العلوم وخطيب أهل السنة في مدينة زاهدان – إيران

192 مشاهدات

تم النشر في: 25 مارس, 2021


جميع الحقوق محفوظة لموقع فضيلة الشيخ عبدالحميد إسماعيل زهي Copyright ©