header
فضيلة الشيخ عبد الحميد في المؤتمر الدولي بمناسبة تنمية تشابهار:

ندعو الممولين من داخل البلاد وخارجها إلى تشابهار للتمويل والاستثمار

دعا فضيلة الشيخ عبد الحميد، إمام وخطيب أهل السنة في مدينة زاهدان، في المؤتمر الدولي الذي عقد بهدف تنمية ميناء “تشابهار” (في بلوشستان) شركات التمويل والاستثمار من داخل البلاد وخارجها إلى التمويل والاستثمار في في هذا الميناء الاستراتيجي، مشيرا إلى وجود الأمن والوحدة للتمويل في تشابهار.
وتابع فضيلته في هذا المؤتمر الذي عقد بمشاركة كبار المسؤولين ونشطاء في مجال التجارة والأعمال من مختلف البلدان، بعد تلاوة آية: «وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ»، واصفا البحر بنعمة من نعم الله العظيمة.
وقال فضيلته: البحر من نعم الله العظيمة. لقد جعل الله تعالى في البحر نعما عظيمة وفوائد كبيرة، يتمتع بها الإنسان. لقد وصف الله تعالى البحر ومنافعه بـ”الفضل”.
واعتبر خطيب أهل السنة “ميناء تشابهار” بالحلقة الواصلة بين الشعوب: ميناء تشابهار حلقة واصلة بين الشعوب، وبإمكان شعوب المنطقة والعالم أن تقوم بتصديراتها واستيراداتها من هذا العالم. ميناء تشابهار أهم نقطة للتمويل والاستثمار.
وأكد خطيب أهل السنة على لزوم الاهتمام بالبنى التحتية في تشابهار، وتابع قائلا: الكثير من البنى التحتية في تشابهار، كالطرق والسكك الحديدية والمطارات، تحتاج إلى اهتمام أكثر، ليمكن للشعوب الاستفادة أكثر من هذا الميناء. فيتطلب أن يهتم المسئولون أكثر لإكمال البنى التحتية الأساسية.
وطالب خطيب أهل السنة بالاهتمام إلى مطالب السكان الأصليين في مجال تنمية ميناء تشابهار، وأضاف قائلا: رغم ما في تشابهار من فرص للعمل ومن إمكانيات، إلا أن سكان محافظة سيستان وبلوشستان ومدينة تشابهار يعيشون في حرمان، ويعانون من مشكلات، كالبطالة والأمية، ويتطلب أن يشارك سكان هذه المنطقة وأهل المحافظة في هذه التنمية. استخدام الأفراد المؤهلين سيزيد من الانسجام والتنمية.
وطمأن فضيلة الشيخ عبد الحميد جهات التمويل بوجود الأمن في محافظة سيستان وبلوشستان، وتابع قائلا: الأمن من أهم ضروريات التنمية، والحمد لله يوجد الأمن في محافظة سيستان وبلوشستان وفي مدينة تشابهار، والحكومة والشعب يريدان الحفاظ على الأمن في هذه المنطقة.
وصرح خطيب أهل السنة قائلا: نحن ندعو المستثمرين والممولين من داخل البلاد وخارجها أن يقوموا بالتمويل في تشابهار، ويكونوا مطمئنين أنهم سوف يحققون منافع كبيرة.

403 مشاهدات

تم النشر في: 3 مارس, 2019


جميع الحقوق محفوظة لموقع فضيلة الشيخ عبدالحميد إسماعيل زهي Copyright ©