header

أشار فضيلة الشيخ عبد الحميد، إمام وخطيب أهل السنة في مدينة زاهدان، في نهاية خطبته يوم الجمعة إلى حلق لحى السجناء في السجون الإيرانية، قائلا: تصلنا تقارير من السجون أن السجناء تحلق لحاهم أو تقصر كرها. هذا النوع من التصرفات مغاير للإسلام والشريعة. وهو أسلوب النظام السابق، حيث حلقوا لحية قائد الثورة آية الله خامنه اي في سجن بيرجند. فكانوا يقومون بحلق لحية العلماء عند اعتقالهم.
وتابع فضيلته: مع الأسف بقي بعض آثار الطاغوت في بلدنا. اللحية في الإسلام سنة مؤكدة قريبة من الواجب، ويعتقد كثير من العلماء بوجوبها. ومن لا يراعي هذه السنة، فذلك دليل ضعفه، ولكن كيف يتجرأ ضابط في النظام الذي يسمى بـ “النظام الإسلامي” أن يقوم بحلق لحية السجين، عندما يطلق قائد الثورة والمراجع وعلماء الشيعة والسنة اللحية؟!
وأضاف فضيلته: نرجوا من المسؤولين وخاصة رئيس السلطة القضائية أن لا يسمحوا بحلق اللحى في السجون كما كانت في عهد نظام الشاه، مع أن إطلاق اللحية له جذور إسلامية وشرعية، وهي سنة نبوية مؤكدة.

818 مشاهدات

تم النشر في: 26 مايو, 2012


جميع الحقوق محفوظة لموقع فضيلة الشيخ عبدالحميد إسماعيل زهي Copyright ©