header

التقى فضيلة الشيخ عبد الحميد، إمام وخطيب أهل السنة في زاهدان ورئيس اتحاد المعاهد الدينية لأهل السنة في محافظة سيستان وبلوشستان، الدكتور عبد الله عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي في مكة المكرمة وتحدث مع فضيلته في شتى الموضوعات.
أشار فضيلة الشيخ عبد الحميد في هذا اللقاء الذي جرى الثلاثاء 23 شعبان في مكتب الدكتور بمكة المكرمة إلى تاريخ رابطة العالم الإسلامي المجيد، ومكانتها الخاصة بين المسلمين بسبب وقوعها في البلد الأمين (مكة المكرمة)، مبيّنا أن بإمكان رابطة العالم الإسلامي أن تقوم بدور حاسم في إحباط مؤامرات الأعداء في الظروف الراهنة التي تسعى فيها القوى العظمى لإثارة الخلافات الطائفية بين الأمة المسلمة، حفاظا على مصالحها في البلاد الإسلامي.
وبيّن فضيلة الشيخ عبد الحميد خلال اللقاء أن المعاهد الدينية في الإقليم تعنى بتدريس علوم التفسير والحديث والفقه الإسلامي، بالإضافة إلى تدريس الثقافة الإسلامية والتاريخ الإسلامي واللغة العربية.
ونوّه بالجهود التي تبذلها رابطة العالم الإسلامي بنشر الثقافة الإسلامية وتعليم لغة القرآن الكريم وهي اللغة العربية التي ينبغي على المسلمين نشرها وتعليمها للأجيال ، مؤكداً أن كتاب الله العظيم لا يفهم على الوجه الأكمل إلا بها.
وأعرب عن رغبة اتحاد المعاهد الإسلامية بالحصول على إصدارات المجمع الفقهي الإسلامي التابع لرابطة العالم الإسلامي في مجال الفتوى والبحوث الفقهية.         

1490 مشاهدات

تم النشر في: 28 يوليو, 2013


جميع الحقوق محفوظة لموقع فضيلة الشيخ عبدالحميد إسماعيل زهي Copyright ©